logo
توصيات مؤتمر بناء الشخصية لمركز الإرشاد النفسي بجامعة عين شمس

تغطية إعلامية: ولاء أبودهب

تغطية مصورة الطالبات: نهى وليد -رنا إيهاب- رانيا طارق

أوصى المؤتمر الثاني والعشرون لمركز الإرشاد النفسي بكلية التربية جامعة عين شمس، والذى عقد تحت عنوان" بناء الشخصية الوطنية تمكين في الحاضر واستثمار في المستقبل"، وذلك انطلاقا من أهمية دور الشباب في بناء الوطن بأهمية توفير الإرشاد النفسي اللازم للأسر لكونها النواة الأولى لبناء الشخصية الوطنية وأهمية احتواء شباب الجامعة وتوعيتهم ثقافيا ً لحمايتهم من التطرف والعنف والتأكيد على القيم الوطنية المميزة للشخصية المصرية والعربية وتحقيق الوعى الديني السليم وخاصة أن ارض مصر هي من حمت واحتوت جميع الرسائل السماوية.

كما أوصى المؤتمر بأهمية إدراك الشباب لمميزات الشخصية المصرية التي تتقبل الآخر وتندمج معه دون أن تفقد هويتها العربية مع قدرتها على التطور ومواكبة كل جديد والتسلح بالعلم والدين لمواجهة جميع المكائد التي تدبر للشباب المصري والعربي.

وقد جاء ذلك في ختام المؤتمر الذي استمر على مدار يومين وتضمن ما يزيد عن تسع جلسات تم خلالها مناقشة العديد من الأبحاث.

وترأس أ.د. فتحي الشرقاوي نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب وأستاذ علم النفس السياسي أحد جلسات المؤتمر تحت عنوان "تجارب رائدة " حيث أكد على أهمية استغلال طاقات الشباب ومواكبة تطلعاتهم وميولهم.

وأشار اللواء د . على حفظي مستشار أكاديمية ناصر العسكرية ومساعد وزير الدفاع الأسبق ومحافظ سيناء الأسبق إلى أهمية عملية التواصل ما بين الأجيال وبعضها البعض وأن الجيل الحالي كالثمار يحتاج لمن يقدم له يد العون والرعاية والحماية الكاملة، مشددا على أهمية الربط بين جيل ٧٣ وجيل التكنلوجيا الحالي.

كما أقيمت ورشتي عمل أحدهما حول صعوبات التعلم بين التشخيص والتأهيل وأخرى حول تعديل سلوك الاطفال العاديين وذوى الاحتياجات الخاصة.

وفى ختام المؤتمر كرمت أ.د. إيمان شاهين مدير مركز الإرشاد النفسي جميع الباحثين والقائمين على تنظيم المؤتمر.